ملك بلجيكا في مأدبة إفطار مع عائلة مسلمة
    

تناول العاهل البلجيكي الملك فيليب وجبة الإفطار عند عائلة مسلمة من منطقة إيفيرخن في مدينة خينت البلجيكيّة.

وأكّد الملك فيليب أنّ هذه المبادرة نابعة من رغبته في المشاركة والإفطار مع مواطنين مسلمين من عامّة الشّعب.

ووفقاً لصورٍ تداولتها قنوات بلجيكيّة، فقد أفطر الملك فيليب عند عائلة الداعية المغربي خالد بنحدو، الذي يعدّ أحد أشهر أئمّة بلجيكا، والّذي يعمل في مسجد خينت، بالشّمال الغربي للعاصمة البلجيكية بروكسل.

ولم يخف خالد بنحدو، إلى جانب أفراد عائلته، سعادتهم باستضافة الملك، حيث عبّروا عن بهجتهم وسرورهم باستقبال الملك فيليب ضيفاً عزيزاً عليهم في المنزل لتناول وجبة الإفطار.

وتعرّف الملك إلى أهمية شهر رمضان المبارك، كونه مناسبة عظيمة وفرصة لتجديد الثقة والانضباط والمثابرة في صيام يدوم 18 ساعة.

وعند حوالى العاشرة ليلاً، وبعد أذان المغرب مباشرة، تناول الملك فيليب التمر والحليب قبل وجبة الطعام، حيث قدِّمت له أطباق مغربية تقليدية.

وترمز زيارة الملك والإفطار عند عائلة مسلمة، إلى الوحدة والتماسك بين البلجيكيّين، حيث أراد العاهل البلجيكي التعرّف إلى ما يمثله رمضان بالنّسبة إلى الأسر المسلمة.

وتأتي زيارة الملك في ظلّ أوضاع أمنيّة صعبة كانت قد عاشتها بلجيكا جرّاء أعمال إرهابية، وفي وقت تشهد العديد من الدّول الغربيّة تزايداً متفاوتاً للأعمال العنصرية ضد المسلمين.

محرر الموقع : 2017 - 06 - 15
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.