ما الجديد بالاتفاقية التي تحل محل "نافتا"؟‎
    

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن نجاح المفاوضات بشأن اتفاق تجاري جديد مع كندا والمكسيك من المقرر أن يحل محل "نافتا"، واصفا اياه بـ "التاريخي".

وإليكم ما هو الجديد بالاتفاقية التي من المقرر أن تحل محل "نافتا" بعد المصادقة عليها في الدول الثلاث:

  • تم تغيير اسم الاتفاقية من "نافتا" إلى "اتفاقية الولايات المتحدة والمكسيك وكندا" (USMCA).

  • الولايات المتحدة تحافظ على الرسوم الجمركية التي أعلن الرئيس دونالد ترامب فرضها على صادرات الصلب والألمنيوم من كندا والمكسيك.

  • لا رسوم جمركية على استيراد السيارات من المكسيك وكندا طالما لم تتجاوز مبيعاتها الـ 2.6 مليون قطعة سنويا.

  • تهدف الاتفاقية إلى تحفيز صناعة السيارات والشاحنات وقطع الغيار لها في الدول الثلاث. واعتبارا من عام 2020 سيكون من الضروري أن تكون نسبة مكونات للسيارات مصنوعة في إحدى الدول الثلاث 75 بالمئة لإعفائها من الرسوم الجمركية، فيما تبلغ هذه النسبة حاليا 62.5 بالمئة.

  • تقضي الاتفاقية بأجور جديدة للعاملين في قطاع صناعة السيارات، حيث من الضروري أن ينفذ ما لا يقل عن 30 بالمئة من حجم الأعمال، على أيدي عمال لا تقل أجورهم عن 16 دولارا في الساعة، بينما تعتبر أجور غالبية العمال المكسيكيين مثلا، أدنى من ذلك في الوقت الحالي. ويهدف هذا الإجراء لدعم العمال في الدول الثلاث، ومن المقرر زيادة النسبة المذكورة إلى 40 بالمئة بحلول 2023.

  • قدمت كندا تنازلا لواشنطن وأتاحت لمنتجي الألبان الأمريكيين مجالا أكبر في سوقها.

  • تحديث قواعد العمل بالنسبة للعمال والمتطلبات البيئية.

  • تكثيف الإجراءات لحماية الملكية الذهنية.

  • تسهيلات لشركات صناعة الأدوية الأمريكية في السوق الكندية لفترة 10 سنوات.

  • تعديل الفصل الذي كان يحدد نظام تسوية الخلافات بين الشركات والمستثمرين من جهة والحكومات من الجهة الأخرى.

  • زيادة قيمة المشتريات الأمريكية المعفاة من الرسوم من قبل كندا والمكسيك.

محرر الموقع : 2018 - 10 - 01