ثلاثة أسباب ترشح ليفربول للفوز بدوري الأبطال
    

سيواجه ليفربول منافسه الإنجليزي توتنهام على ملعب واندا متروبوليتانو في نهائي دوري أبطال أوروبا يوم السبت.

وسيخوض رجال يورجن كلوب نهائي دوري أبطال أوروبا الثاني على التوالي، على آمل تجاوز خيبة الهزيمة ضد ريال مدريد العام الماضي، فيما يلعب توتنهام ماوريسيو بوتشيتينو نهائي دوري أبطال أوروبا الأول في تاريخهم.

ووصل الريدز إلى النهائي بعد ريمونتادا تاريخية ضد برشلونة، حين قلب تأخره في “كامب نو” (3ـ0)، إلى فوز (4ـ0) في آنفيلد. في مباراة كانت من بطولة فينالدوم، وأوريجي، في غياب محمد صلاح، وروبرتو فيرمينو، بسبب الإصابة.

من جانبه هزم توتنهام أياكس بشكل مثير في الدور قبل النهائي بفضل هاتريك لوكاس مورا (3ـ2)، معوضاً سقوط السبيرز ذهاباً على أرضه وأمام جماهيره بهدف لصفر.

وفي هذا المقال ثلاثة أسباب تجعل ليفربول المرشح المفضل في نهائي دوري أبطال أوروبا.

1 ـ التفوق في المواجهات المباشرة:

تواجه الفريقين في 172 مباراة، انتصر ليفربول في 82 منها، وتعادل في 42 مباراة، فيما فاز توتنهام في 48 لقاء.

يمكن للمرء أن يقول إن هذه مجرد أرقام ، ولكن في بعض الأحيان يمكن أن تلعب هذه الأرقام دورًا محوريًا في بناء أو كسر عقلية الفريق. هذا الموسم ، واجه ليفربول توتنهام مرتين في الدوري الإنجليزي الممتاز وليس من المستغرب أن الريدز فاز في المباراتين.

2 ـ دفاع ليفربول:

ليفربول لديه واحد من أفضل السجلات الدفاعية هذا الموسم. تلقي الفريق 22 هدفًا فقط في 37 مباراة في الدوري الممتاز، وحافظ على نظافة شباكه في 21 مباراة في الدوري الممتاز كأقوى دفاع.

من ناحية أخرى ، تلقى توتنهام 15 هدفًا أكثر من نادي ميرسيسايد. اللندنيون لديهم بعض المشاكل في خط الدفاع. قد يفتقدون لمدافعهم الصلب يان فيرتونخين ، بسبب إصابة في القدم، غياب قد يستغله الريدز لصالحه.

3- طراوة بدينة أكبر للخط الهجومي:

من المتوقع أن يملك مهاجمي ليفربول طراوة بدنية وجاهزية أكبر بعدما غاب كل من محمد صلاح، وروبرتو فيرمينو، عن مباراة الإياب ضد برشلونة في آنفيلد بسبب الإصابة. هذا الموسم ، سجل صلاح 22 هدفاً في 37 مباراة ، بينما سجل فيرمينو 4 أهداف فقط في 11 مباراة في الدوري الممتاز.

وأكد يورجن كلوب جاهزية المهاجمين للنهائي، وقد يكسب الريدز بسهولة لو كان اللاعبين في يومهما.ان

محرر الموقع : 2019 - 06 - 01