تركيا لأوروبا: قطع العلاقات يعني طوفاناً من المهاجرين
    

حذر رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدرم، أمس الخميس، من أنه بدون مساعدة تركيا فإن أوروبا قد "تغمرها" موجات من المهاجرين، معتبراً أن قطع المحادثات مع الاتحاد الأوروبي سيكون ضارا لأوروبا أكثر بكثير من تركيا.

وقال يلدرم في تصريحات بثت على الهواء في التلفزيون: "نحن أحد العوامل التي تحمي أوروبا. إذا تركنا اللاجئينيعبرون فإنهم سيتدفقون على أوروبا ويجتاحونها. تركيا تحول دون ذلك".

لاجئون يصلون إلى اليونان (أرشيفية)

وتابع: "أعترف بأن قطع العلاقات مع أوروبا سيضر تركيا، لكنه سيضر أوروبا بخمسة أو ستة أمثال".

لاجئون في ميونخ في المانيا (أرشيفية)

محرر الموقع : 2016 - 11 - 24
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.