الرئيس الفرنسي يدعو "بيونغ يانغ" للكف عن إثارة التوتر
    

دعا الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، كوريا الشمالية، إلى "الابتعاد عن الأقوال والأفعال التي تثير التوتر في شبه الجزيرة الكورية".

وأعرب ماكرون، في بيان، عن قلقه من التهديدات الصاروخية والنووية التي تثيرها كوريا الشمالية.

وأكد الرئيس الفرنسي أنّ على المجتمع الدولي "بدء حوار غير مشروط مع بيونغ يانغ"، وأنّ باريس ستقف في هذه المرحلة مع حلفائها وشركائها بالمنطقة. 

والثلاثاء الماضي، هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، بيونغ يانغ بمواجهة "النار والغضب"، حال استمرت في تهديدها بضرب بلاده وحلفائها بالمنطقة. 

وبعد ساعات من تصريح ترمب، أعلنت بيونغ يانغ، أنها تستعد لشن هجوم يستهدف جزيرة "غوام" الأمريكية، بالمحيط الهادئ، بصواريخ باليستية بعيدة المدى، من طراز "هواسونغ – 12." 

وتضم الجزيرة قاعدة عسكرية أمريكية تتألف من قوات بحرية وقاعدة جوية، وفرق من خفر السواحل. واختبرت بيونغ يانغ، صاروخين بالستيين، في يوليو/تموز الماضي، فرضت واشنطن والأمم المتحدة، بعدها، عقوبات اقتصادية مشددة ضد كوريا الشمالية.

محرر الموقع : 2017 - 08 - 12
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.