إستفتاء للمرجع السيستاني حول ( صوم كثير السفر)
    

 اجاب المرجع الديني الاعلى آية الله العظمى السيدعلي السيستاني(دام الله ظله الوارف)،حول ( صوم كثير السفر)

 

 

السؤال: من كان دائماً في حال السفر بمقتضى مهنته فما حكم صومه؟ و ما هي ضابطة كثرة السفر؟

الجواب: اذا كان كثير السفر وجب عليه أن يصوم و يتم في كل اسفاره و تتحقق كثرة السفر في حق من يتكرر منه السفر خارجاً لكونه مقدمة لمهنته ، أو لغرض آخر إذا كان يسافر في كل شهر ما لا يقل عن عشر مرات من عشرة أيام منه ، أو يكون في حال السفر فيما لا يقل عن عشرة أيام في الشهر ولو بسفرين أو ثلاثة ، مع العزم على الاستمرار على هذا المنوال مدة ستة أشهر مثلاً من سنة واحدة ، أو مدة ثلاثة أشهر من سنتين فما زاد فيتم في أسفاره جميعا ويصوم ولكن خلال الاسبوعين الاولين من بداية اسفاره الاحوط له الجمع بين القصر والاتمام والصوم والقضاء ، وأما إذا كان يسافر في كل شهر أربع مرات مثلاً او يكون مسافراً في سبعة أيام منه فما دون فحكمه القصر ، ولو كان يسافر ثمان مرات في الشهر الواحد ، أو يكون مسافراً في ثمانية أيام منه أو تسعة ـ فالأحوط لزوماً ـ ان يجمع بين القصر والتمام.
 
السؤال: أنا اعمل في مقر شركة اتصالات مقرها في بغداد وهذه الشركة تعمل في كافة محافظات العراق ولكن إدارة الشركة تطلب مني للسفر في المحافظات ولا استطيع الرفض وهذه السفرات قليلة فما هو حكم صلاتي وصيامي أثناء هذه السفرات شهر رمضان المبارك؟
الجواب: مع كون هذه السفرات قليلة فعليك قصر الصلاة والافطار.

 

محرر الموقع : 2019 - 05 - 10