العبادي: لن نتردد أمام فتح أي ملف فساد
    

أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، امس ، أن الحكومة “لن تتردد” أمام فتح أي ملف فساد، وفيما اعتبر عدم توزيع الثروة بشكل عادل “فساداً”، دعا إلى “ثورة” لحماية المال العام وتحقيق العدالة الاجتماعية.
وقال العبادي في كلمته خلال افتتاح المؤتمر الوزاري السادس للشبكة العربية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد، بحسب بيان صحفي ، “إننا لم نتمكن من الانتصار على داعش لولا محاربتنا للفساد، فهناك علاقة بين الفاسدين والارهاب واننا اذ نستعيد بلدنا وارضنا ومواطنينا نؤكد عزمنا على حماية المال العام ومسؤوليتنا جميعا حمايته كل من موقعه”.
وأكد العبادي، “اننا بحاجة لثورة لحماية المال العام وتحقيق العدالة الاجتماعية ولايمكن محاربة الفساد بالطرق التقليدية”، داعيا إلى “نظرة جذرية لمكافحة الفساد”.
من جانبه أكَّد رئيس هيئة النزاهة حسن الياسريُّ، ، أنَّ الإرهاب والفساد خطرانِ باتا يُقضَّان مضجع العالم بأسره، داعيا الى تضافر الجهود لمحاربتهما.
قال الياسري إنه “يجب الارتقاء بأساليب محاربة الفساد ونشر قيم النزاهة والشفافية تُسهمُ في الأمن والطمأنينة للمُجتمعات”، داعياً إلى ضرورة “اصطفاف الجهود جميعها في معركة محاربة الفساد كما اصطفت في محاربة الإرهاب”.
ونوه الى ان “النزاهة ثقافةٌ وسلوكٌ قبل أن تكون منهجاً قانونياً وأنَّ البحث عن الآليات القانونيَّة لمكافحة الفساد يُعَدُّ أمراً لازماً”.
وأشار إلى أنَّ “العالم كما يعاني مشكلة تنامي ظاهرة الإرهاب فإنَّه يعاني أيضاً من تنامي ظاهرة الفساد”، مُحذِّراً من أنَّ “الاثنين باتا يُمثِّلان خطرين يُقضَّان مضجع دول العالم دون استثناءٍ”.

محرر الموقع : 2018 - 04 - 15