الحشد الشعبي: صناديق الاقتراع في كركوك تخضع لحماية جهاز مكافحة الإرهاب
    

حذر الحشد الشعبي محور الشمال، الخميس، من فتح صناديق الاقتراع في محافظة كركوك والتلاعب باوراقها، مؤكداً ان الصناديق لازالت في المكان المخصص لها وتخضع لحماية جهاز مكافحة الإرهاب.

وقال المتحدث باسم الحشد الشعبي محور الشمال، علي الحسيني في تصريح صحفي، ان “الجمهور في كركوك بدأ يتزايد للمطالبة باحقاق الحق واعادة العد والفرز يدويا لنتائج الانتخابات وسيحترم اهالي المحافظة النتائج التي تأتي من الفرز اليدوي لاوراق الاقتراع”.

واضاف ان “حل المشكلة في كركوك بيد رئيس الوزراء حيدر العبادي ومفوضية الانتخابات التي عليها احترام مشاعر الناخبين والموافقة على مطالبهم المشروعة لمعرفة اين ذهبت اصواتهم ولمن منحت”.

واوضح ان “صناديق الاقتراع لازالت في كركوك ومطوقة داخل المقر المخصص لها وتخضع لحماية جهاز مكافحة الارهاب، كما ان هناك اصرار من الاكراد على عدم فتح صناديق الاقتراع، الامر الذي يؤكد وجود تلاعب بنتائج الانتخابات”.

وحذر الحسيني من “دخول أي شخص الى مقار تواجد صناديق الاقتراع، حيث بالامكان التلاعب في الاوراق في حال اجراء العد والفرز اليدوي”، مبيناً ان “المفوضية اخطأت عندما اعنلت النتائج الاولية لمحافظة كركوك، حيث ستكون هناك شكوى ضدها تقدم للجهات القضائية”.

محرر الموقع : 2018 - 05 - 16