هولندا تعلن التعاون مع ألمانيا وفرنسا في "بريكست"
    
أكد رئيس وزراء هولندا مارك روتييه، على عمله مع برلين وباريس لتأمين خروج لندن من الاتحاد الأوروبي، وذلك خلال لقائه مع نظيره الياباني شينزو أبي في روتردام.
وحسب وكالة "سبوتنيك" الروسية نقلا عن الوكالة الإخبارية الهولندية دي تيلغراف، "كانت زيارة رئيس الوزراء الياباني شينزو أبي لهولندا يوم الأربعاء، في روتردام، حيث تباحث مع رئيس وزراء هولندا مارك روتييه، مجموعة من القضايا كان أهمها خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي".
وأكد روتييه على عمله الحالي مع الحكومتين الألمانية والفرنسية لدعم خروج لندن من الاتحاد الأوروبي، "رئيس الوزراء الهولندي صرح إنه يعمل حاليا بجد مع الفرنسيين والألمان لمساعدة المملكة المتحدة للعمل على إنهاء التصويت من قبل البرلمان البريطاني في الأسبوع المقبل.
وأشار رئيس وزراء هولندا إنه يأمل أن يدعم البرلمان البريطاني مسودة اتفاق خروج بريطانيا والتي اتفقت عليها جميع الدول الأعضاء، في العام الماضي.
كما يرفض رئيس الوزراء الهولندي، بريكست كفرصة اقتصادية. وأكد أن الآثار السلبية تفوق بكثير الإيجابيات التي يطمح إليها المستثمرين الهولنديين، "حيث يأمل البعض في أن تصبح المملكة المتحدة أقل جاذبية كبلد استثماري، ويمكن لهولندا أن تستفيد من ذلك، لكن روتييه لم يرغب في النظر إليه على هذا النحو. فوفقا لمارك، سيكون من الجميل إذا جاءت الشركات اليابانية هنا، ولكن العواقب السلبية لبريكست ستكون أثقل من المتوقع".
وصرح رئيس الوزراء الياباني شينزو، إنه يأمل في أن تزيد الشركات اليابانية استثماراتها في هولندا.
محرر الموقع : 2019 - 01 - 09