خريطة مذهلة تحطم اعتقادا دام قرون.. يمكن الإبحار من أوروبا لنيوزلندا بخط مستقيم!‎
    

يمكن للمسافرين الإبحار من بريطانيا إلى نيوزيلندا في خط مستقيم، وفق خريطة ثورية جديدة حطمت اعتقادا دام قرونا، وفق تقرير إخباري.
وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الثلاثاء، أن الرحلة التي تبلغ 19 ألف كيلومتر أقل تعقيدا مما يعتقد كثيرون من الناس، وذلك في حال اتباع خط من شمال المحيط الأطلسي إلى جنوبه.
وحسب الصحيفة التي وصفت الخريطة بـ"المذهلة"، يمكن السفر بالسفينة من ميناء ساوثهبتون، جنوبي إنجلترا، بخط مستقيم تقريبا إلى 19 ألف كيلومترا.

https://images.mawazin.net/root/root/images/145220191-1224841.jpg

وقالت إن الرحلة المفترضة وفق الخرائط التقليدية تبدو مستحيلة، مرجعة ذلك إلى أن معيار "إسقاط مركاتور" التي ترسم على أساسه الخرائط، بحيث يتم عرض اليابسة أكبر بكثير مما هي على أرض الواقع.
لكن على خريطة أخرى، يظهر خط الرحلة مستقيما تقريبا، وتصل إلى نقطة قريبة جدا جدا من جنوبي نيوزليندا، وفق "ديلي ميل".
ولفت التقرير إلى أن مستخدمين اثنين لموقع " Reddit " الإخباري أظهرا كيف أن الطريق  يمكن أن يكون مستقيما بين بريطانيا ونيوزيلندا على خريطة تتبع مقياسا مختلفا عن السائد.
والخط الجديد يعبر بالمسافرين ممر "دريك" الهائل، الذي يقع بين أميركا الجنوبية وتحديدا في تشيلي والجزر الشمالية في قارة أنتاركتيكا.
وتاريخيا، كانت السفن تبحر من بريطانيا إلى نيوزيلندا عبر جنوب أفريقيا (طريق رأس الرجاء الصالح) فالشرق الأقصى، مرورا بأستراليا.
وأعرضت السفن عن استخدام "دريك" بسبب الظروف الجوية السيئة، التي أدت إلى غرق عدد من السفن، فضلا عن افتتاح قناتي السويس وبنما التي اختصرت الوقت والجهد، وإن لم يتحقق أبدا هذا الخط المستقيم.

 

محرر الموقع : 2019 - 02 - 05