بلجيكا …إقتصاد : توقعات بوصول العجز الحكومي إلى 7.7 مليار يورو في 2019
    

وفقاً لحسابات أجراها مكتب التخطيط الفيدرالي ، ونشرتها الصحيفة البلجيكية الفلمنكي “دي تايد” يوم الجمعة ، من المتوقع أن يصل العجز في الميزانية إلى 1.7% من الناتج المحلي الإجمالي هذا العام (7.7 مليار يورو) ،

الأمر الواضح بالفعل حسب التوقعات أن عجز الميزانية سوف يزداد في عام 2019 ، وقد أشارت التقديرات الأولية إلى أن إجمالي العجز قد تجاوز 7 مليار يورو. وانتهى العام الماضي بعجز قدره 0.8% من الناتج المحلي الإجمالي.

يمكن تفسير الزيادة في العجز ، وفقًا لما ذكره الاقتصادي Étienne de Callataÿ ، الذي تحدث للصحيفة المالية اليومية L’Echo ، من خلال انخفاض في إيرادات ضرائب الشركات ، بعد زيادة قوية في عام 2017 وعام 2018. “والسبب هو أن هذه الزيادة وقعت بعد أن زادت الحكومة عقوبة (على الشركات) عن النقص في المدفوعات في وقت مبكر. ”وبالإضافة إلى ذلك ، آفاق النمو الحالية أقل من المتوقع.

وأكد نائب رئيس الوزراء ، كريس بيترز ،على أثير إذاعة De Ochtend في راديو 1 ، على ضرورة قيام الحكومة المقبلة بإجراء عملية استقرار رئيسية.

وذكر بيترز أن الحكومة كانت قادرة على إجراء مراقبة شاملة للميزانية ، لولا كونها واحدة من “الشؤون الجارية” ، التي اقتصرت على التعامل مع الأعمال اليومية ، وبالتالي قد يكون هذا تصحيحاً للموقف .

وقال السيد بيترز : “مع وجود حكومة تعمل بطاقتها الكاملة وليست حكومة أقلية كما نحن بصددها الآن ، ربما كنا قادرين على تصحيح التوازن بشكل طفيف ، على الرغم من عدم تخصيص 7.7 مليار يورو” .

ويشكك بيترز في الاقتراح القائل بأن الحكومة لم تقدم مساهمات في الميزانية. في بداية البرلمان ، كان لا يزال هناك عجز بنسبة 3.1% من الناتج المحلي الإجمالي. مع أخذ السويد كمقارنة ، كان التحالف السويدي يهدف إلى ميزانية متوازنة لنهاية فترة البرلمان ، لكنه اضطر إلى التخلي عن الخطة. “لقد سعينا إلى تحقيق التوازن بين الجوانب الاقتصادية والاجتماعية” ، على سبيل المثال من خلال التحفيز على تغيير الضرائب ، وهو ليس مفيد للشركات.

 

 

محرر الموقع : 2019 - 02 - 09