هولندا تشدد إرشادات السفر إلى تركيا.. وتحذر من انتهاكات حقوقية
    

قالت صحيفة العين أن وزارة الخارجية الهولندية عدلت إرشادات السفر إلى تركيا، وحذرت المواطنين الذين يخططون لقضاء عطلاتهم هناك من أن هواتفهم والأجهزة الإلكترونية الخاصة بهم يمكن مصادرتها إذا شك المسؤولون في وجود صلات بمنظمات تصنفها السلطات التركية إرهابية.

واضاف الموقع أن الخارجية الهولندية قالت في بيان نشر على موقعها، الثلاثاء، إن الهواتف المحمولة يمكن فحصها في المطار دون تدخل محامٍ، ودون فتح تحقيق رسمي.

كما حذرت الخارجية الهولندية المواطنين من أن السلطات التركية قد تتخذ إجراء ضدهم في حالة نشر أي تعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي تعتبرها الحكومة غير مناسبة.

ولا تعد هذه المرة الأولى التي تشدد فيها وزارة خارجية دولة أوروبية إرشادات السفر إلى تركيا، ففي 9 آذار/مارس الماضي، حذرت الخارجية الألمانية مواطنيها من إمكانية اعتقالهم في تركيا بسبب التعبير عن الرأي.

جاء في تحذير لوزارة الخارجية بشأن السفر “لا يمكن استبعاد أن تتخذ الحكومة التركية إجراء جديدا ضد ممثلي وسائل الإعلام الألمانية ومنظمات المجتمع المدني”.

وأضاف أن السلطات التركية ترتاب بشأن أي صلات بشبكة رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن، الذي تقول أنقرة إنه دبر محاولة الانقلاب الفاشلة ضد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عام 2016.

ويأتي ذلك بعد تهديد وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، باعتقال كل من ينتقد بلاده حتى من خارجها، والقبض عليه فور وصوله لتركيا، خاصة الذين يشاركون في فعاليات معارضة في أوروبا وألمانيا.

محرر الموقع : 2019 - 05 - 15