مكتب الحلبوسي ينفي إصداره بياناً بخصوص التظاهرات الأخيرة في النجف
    

نفى المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب العراقي، محمد الحلبوسي، اصداره بياناً بشأن التظاهرات الأخيرة في محافظة النجف.

وقال مكتب الحلبوسي، في بيان أنه "ينفي إصدار أي تصريح أو بيانٍ بخصوص التظاهرات الأخيرة".

وشدد البيان على "أحقية المواطنين في التظاهر السلمي"، داعياً "وسائل الإعلام والوكالات إلى توخي الدقة واعتماد البيانات التي تصدر من المكتب الإعلامي حصراً".

وأعلنت خلية الاعلام الأمني مصرع وإصابة 21 متظاهراً وحرق مجمع تجاري في محافظة النجف جنوب بغداد.

وقالت الخلية في بيان حصلت شبكة رووداو الإعلامية على نسخة منه، إن "أربعة مواطنين قتلوا وأصيب 17 آخرون في مظاهرة قرب أحد المجمعات التجارية في مركز مدينة النجف"، مضيفاً أن "المجمع التجاري احترق بالكامل".

وتظاهرالعشرات من اتباع التيار الصدري أمام المجمع بعد أن اتهموا مالكه بالتورط في ملفات فساد.

وكان مقتدى الصدر قبل يومين قد دعا أتباعه إلى محاسبة من وصفهم بالفاسدين ممن ينتمون أو كانوا ينتمون إلى التيار الصدري وقاموا بسرقة الأموال وشيدوا مراكز تجارية كبرى في مختلف المحافظات.

محرر الموقع : 2019 - 05 - 16