ترمب: ينبغي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لأنه سيصب في مصلحتها
    

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، إنه ينبغي أن تخرج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وإن ذلك سيتم في النهاية، مشيراً إلى أن ذلك سيصب في مصلحتها.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده ترمب مع رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي، في لندن.


وأثنى ترمب، على جهود ماي، في تناول ملف "بريكست"، قائلاً إن "خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي سيصب في مصلحتها".

واعتبر الرئيس الأمريكي أن "بريطانيا تحتاج لتكون لها حدودها الخاصة، وتدير شؤونها الخاصة".

ولفت إلى أن "هناك إمكانية هائلة لإبرام اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة وبريطانيا بعد خروجها من الاتحاد".

وفي سياق متصل، أشار ترمب، إلى أن "بلاده توصلت إلى اتفاق مع بريطانيا بشأن التعامل مع شركة هواوي الصينية"، وأردف بالقول: "استطعنا التغلب على الخلافات"، دون مزيد من التوضيح.

من ناحية أخرى، واصل ترمب هجومه على عمدة لندن صادق خان، ووصفه بأنه "قوة سلبية" و"أداؤه ضعيف في إدارة المدينة".‎

وأضاف: "لا ينبغي على عمدة لندن انتقاد ممثلٍ للولايات المتحدة يفعل الكثير من الأمور الجيدة لبريطانيا".

من جانبها، ذكرت ماي، أنها "ناقشت مع ترمب، التحديات التي تواجه أمن البلدين وأسلوب حياتهما"، وتابعت: "اتفقنا في بعض وجهات النظر، لكننا اختلفنا في بعض النقاط حول كيفية مواجهة تلك التحديات".

وتطرقت ماي، إلى الوضع في إيران، قائلة: "يجب أن نبذل قصارى جهدنا لتفادي التصعيد". 

محرر الموقع : 2019 - 06 - 05