ضريبة جديدة تضيفها الحكومة البريطانية بعد الوفاة على أقارب المتوفى
    

يشير تحليل جديد إلى ارتفاع متوسط تكلفة الوفاة على العائلات بعد فقدان عزيز عليهم بسبب فواتير ضريبة الميراث ورسوم الوصايا والتوابيت باهظة الثمن حيث يحلل البحث الذي نشرته جماعة دافعي الضرائب، الرسوم المترتبة والضرائب على وفاة شخص ما.

ومن المتوقع أن تتلقى الحكومة 5.35 مليار جنيه استرليني  على شكل ضريبة من أقارب المتوفى فيما يمثل أعلى مبلغ على الإطلاق.

ويُعد المنشور الذي بعنوان “تكلفة الموت” أول تحليل شامل أجرته منظمة الحملة ، كما يتناول التغييرات المقترحة للكشف عن الرسوم وكيف سيؤدي ذلك إلى زيادة كبيرة في تكاليف الوفاة.

وجد التقرير أن تكلفة الوفاة تختلف في المملكة المتحدة، حيث يبلغ متوسط ما يتكلفه وارثي المنازل في انجلترا 405 جنيه استرليني لأن معظم الوارثين لا يدفعون ضريبة الميراث.

وهذا الرقم هو التكلفة الإجمالية لرسوم الوصايا ورسوم تسجيل الأراضي وتكاليف شهادة الوفاة دون أن يشمل تكاليف أخرى مثل الجنازات.

ومع ذلك، بالنسبة لأصحاب المنازل في لندن الذين ليس لديهم ورثة تنتقل إليهم ملكية المنازل، والذين يقومون بشراء التابوت كي يتم حرقه، فإن تكلفة الوفاة قد تصل إلى 60773 جنيهًا استرلينيًا.

وقد يرتفع هذا المبلغ إلى 61308 جنيهًا استرلينيًا في حال دخول رسوم إثبات الملكية المقترحة حيز التنفيذ.

ويبلغ متوسط تكلفة الجنازة في المملكة المتحدة 3757 جنيهًا استرلينيًا، وفي المتوسط تبلغ تكلفة الدفن 4267 جنيه استرليني في حين يبلغ متوسط تكلفة حرق الجثث 3247 جنيه استرليني.

أما رسوم الوصايا المقترحة والتي كان من المفترض أن تدخل حيز التنفيذ في 1 أبريل من العام الجاري، فلا تزال معلقة ولم يتم تحديد موعد إضافتها.

هذه الرسوم سوف تزيد في حال تنفيذها بالنسبة لمعظم مالكي المنازل، فالعقارات التي تتراوح قيمتها بين 50 ألف و300 ألف استرليني ستدفع ضريبة 250 استرليني بزيادة قدرها 35 استرليني,

والعقارات التي تتراوح بين 300 ألف و500 ألف استرليني  – والتي هي متوسط سعر المنازل الحالي في لندن – ستدفع 750 استرليني بزيادة قدرها 535 جنيه استرليني.

أما الممتلكات التي تزيد قيمتها عن 2 مليون استرليني، سيدفع أصحابها 6000 جنيه استرليني بزيادة قدرها 5785 استرليني.

ومن جانبه وصف جون أوكونيل الرئيس التنفيذي لتحالف دافعي الضرائب، الضريبة بأنها ضد الطموح قائلًا “لماذا أعمل بجد لرعاية أطفالي إذا كانت الضرائب ستحصل على ما أجنيه في النهاية؟”

وأضاف “قد لا تكون تكلفة الوصية على رأس الأولويات ولكن نأمل أن يتم إسقاط هذه الزيادة الضريبية حتى يمكن لدافعي الضرائب أن يتنفسوا الصعداء”.

وقالت متحدثة باسم الحكومة “لقد قمنا بتحسين النظام حتى تتمكن الأسر من الوصول إلى نفقات الجنازة في وقت أسرع، مما يجعل الأوقات الصعبة مثل الجنازة وحرق الجثث، أسهل قليلًا”.

محرر الموقع : 2019 - 08 - 05