المجلس الأوروبي ينتقد الدنمارك ويطالب بتحسين أوضاع مراكز المهاجرين
    

طالبت لجنة منع التعذيب بالمجلس الأوروبي، الدنمارك بتحسين ظروف المعيشة في مركزين لاحتجاز المهاجرين في البلاد.

 وأشارت إلى أن ظروف المعيشة وإجراءات الاحتجاز في المركزين تشبه ما يحدث في السجون، على الرغم من أن المحتجزين ليسوا موقوفين أو مدانين في أعمال إجرامية.

وانتقدت بشكل خاص عدم السماح للمهاجرين باستخدام الهواتف المحمولة، وأنه بموجب القانون يجب معاقبتهم بقضاء ما لا يقل عن 15 يوما في الحبس الانفرادي إذا ما عثر بحوزتهم على هاتف محمول.

 وكانت اللجنة قد زارت في شهر أبريل 2019 اثنين من مراكز احتجاز المهاجرين في الدنمارك، وأصدرت مؤخرا تقريرا عن الزيارة.

محرر الموقع : 2020 - 01 - 12