الصدر يدعو النساء للمشاركة في صلاة وتظاهرة الجمعة
    

دعا صالح محمد العراقي، المقرب من زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، اليوم الأربعاء، النساء لحضور صلاة الجمعة ثم الخروج في تظاهرة موحدة سلمية نسوية، مشيراً إلا ان ذلك هو "لنبين للعالم أجمع بأن نساء العراق مطيعات لسيدتهن وعاشقات لعراق علي والحسين".

وقال العراقي في تغريدة على "تويتر": إن محاسن الصدف إن هذه الذكرى لولادة سيدة نساء العالمين تتصادف مع ما يسمى (بعيد الحب)".


مضيفاً انه على "الفاطميات والزينبيات تكثيف حضورهن في صلاة الجمعة ثم الخروج بمظاهرة موحدة سلمية نسوية بعد تلك الصلاة لنبين للعالم أجمع بأن نساء العراق مطيعات لسيدتهم سلام اللع عليها وعاشقات لعراق علي والحسين وأنهن على نهجها بالعفاف والحجاب لا كما يريد البعض تبيان العكس من ذلك فهن مطالبات لنصرة العراق كالرجال بل لعلهن اولى بنصرة العراق في مثل هذا اليوم".

وأشار إلى انه "فما أجمل أن تناضل المرأة من أجل بلدها ومن أجل دينها ومن اجل عقيدتها ومن أجل عفتها ومن أجل إصلاح بلدها واستقلاله". 

وكان الصدر قد أعلن السبت، عن ميثاق "ثورة الإصلاح" والذي تضمن "انسحاب (القبعات الزرق) وتسليم أمر حماية المتظاهرين (السلميين) والخيام بيد القواتالأمنية المسلحة"، مشدداً على "عدم تدخل المتظاهرين في أمور سياسية ثانوية كالتعيينات ورفض بعض السياسات وعدم زج الثوار في تشكيل الحكومة المؤقتة"، فيما أكد على عدم الاختلاط بين الجنسين في التظاهرات.

محرر الموقع : 2020 - 02 - 12