فنلندا: توجيه الاتهام لتوأمين عراقيين في إشتراكهما بجرائم سبايكر
    
قرر نائب المدعي العام الفنلندي رايغا تويفياينين، توجيه اتهامات بالقتل لمواطنين عراقيين توأمين، حسبما أعلن مكتب المدعي العام.
وأحتجزت الشرطة الفنلندية التوأمين البالغين من العمر 23 عاماً في كانون الاول من العام الماضي.
وحددت الاتهامات هذه الافعال بأنها جرائم وأعمال حرب تحمل نية ارهابية.
وستبدأ المحاكمة في محكمة بيركانما الجزئية بمنطقة تامبير، ولم يعلن عن تاريخ بدئها.
ونفى التوأمان هذه الاتهامات.
وأفادت الأنباء بمشاركة التوأمين في عمليات القتل الجماعية التي راح ضحيتها أكثر من 1700 طالب في القوة الجوية بمعسكر سبايكر في محافظة صلاح الدين.
يشار الى ان عصابات داعش الارهابية قد قتلت أكثر من 1700 طالب وأغلبهم ينتمون من المحافظات الجنوبية أسرتهم من قاعدة سبايكر العسكرية في تكريت عقب أحداث سقوط مدينة الموصل في 10 حزيران 2014، وقتلتهم بمجاميع بدم بارد على خلفيات ودوافع طائفية وقامت بدفنهم في مقابر جماعية وباماكن متعددة.
واكتشف العشرات من هذه المقابر بعد تحرير تكريت في نهاية اذار 2015 وبقيت أخرى مجهولة، وتقوم الفرق المختصة البحث عنها ومازال مصير العشرات من الضحايا لم يعرف بعد.
ونفذت وزارة العدل، في 22 من اب الماضي حكم الاعدام بحق 36 من المدانين بالجريمة في سجن الناصرية بمحافظة ذي قار شنقاً حتى الموت.
محرر الموقع : 2016 - 12 - 01
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.