اعتقال 3 شبان يرجح إصابتهم بكورونا لبصقهم على سيارة شرطة في بلجيكا
    
 
 
اعتقلت شرطة مولينبيك في بروكسل ثلاثة شبان وهم يبصقون على مقابض باب سيارة للشرطة، فيما قالوا إنها محاولة لإصابة الضباط بفيروس كورونا كوفيد-19، الذى ينتشر بسرعة كبيرة.
وبحسب صحيفة هيت نيوز بلاد، قالت الشرطة إن الثلاثة كانوا أعضاء في مجموعة "السترات الصفراء" التي شكلتها المستشارة المحلية للتماسك الاجتماعي، جلوريا جارسيا فرنانديز، للسير في شوارع مولينبيك ولفت انتباه الشباب إلى قواعد التجمعات، نظافة اليدين والتباعد الاجتماعي.
وأشارت الصحيفة إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تثير فيها جارسيا الجدل بالتعاون مع مجموعة السترات الصفراء، إشارة إلى المتظاهرين الذين يرتدون السترات الصفراء في بلجيكا وفرنسا.
وأفادت الصحيفة بأن جارسيا أقامت حفلاً لمجموعة الشباب في مبنى حكومي الأسبوع الماضي.
وردت جارسيا بأن الحفل كان لعقد اجتماع، على الرغم من أن ذلك سيكون ضد القواعد، ولكن مكتب المدعي العام يحقق الآن في الحادثين.
وعلى الرغم من أن كوفيد-19 ينتقل عن طريق قطرات اللعاب، فلا يوجد حتى الآن ما يشير إلى إصابة مؤكدة للشباب المتهم.
ويشار إلى أنه حتى وإن ثبت إصابة الشباب فلا يمكن امتصاص الفيروس من خلال اليدين فقط، وإنما يمكن رفعه عن غير قصد من الأسطح والتسبب بالعدوى عندما يلمس الشخص أنفه وعينيه وفمه.
محرر الموقع : 2020 - 05 - 22