العراق بالمرتبة الأولى عربيا بوفيات كورونا، والصحة تطمئن الشعب وتؤكد ان الوضع تحت السيطرة
    

قفز العراق في المرتبة الأولى عربيا بوفيات كورونا والخامسة عشر عالميا، بينما طمأنت وزارة الصحة، بأن الوضع الصحي في العراق تحت السيطرة حتى الآن، مشيرةً إلى أن نسب الشفاء في البلاد هي “من الأفضل عالمياً”، فيما أكدت عدم وجود لقاح معتمد ضد الفايروس حالياً.

فقد أظهر إحصاء نشر اليوم، أن أكثر من 38.57 مليون شخص أصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد حالات الوفاة جراء الإصابة به إلى مليون و92173.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

وفيما يلي قائمة بأول عشر دول من حيث عدد الوفيات والإصابات:

-الولايات المتحدة: الوفيات (216868)، الإصابات (7946733).

–الهند: الوفيات (111266)، الإصابات (7307097)

–البرازيل: الوفيات (151747)، الإصابات (5140863)

–روسيا: الوفيات (23205)، الإصابات (1340409)

–الأرجنتين: الوفيات (24921)، الإصابات (931967)

–كولومبيا: الوفيات (28306)، الإصابات (930159)

–إسبانيا: الوفيات (33413)، الإصابات (908056)

–بيرو: الوفيات (33512)، الإصابات (856951)

–المكسيك: الوفيات (84898)، الإصابات (829396)

–فرنسا: الوفيات (33046)، الإصابات (779063)

-جنوب إفريقيا: الوفيات (18151)، الإصابات (696414)

وفيما يلي قائمة بأكثر الدول العربية من حيث عدد الإصابات والوفيات وترتيبها في القائمة الإجمالية العالمية:

–العراق في الترتيب 15، الوفيات (10021)، الإصابات (413215)

-السعودية في الترتيب 20، الوفيات (5108)، الإصابات (340590)

–المغرب في الترتيب 30، الوفيات (2726)، الإصابات (160333)

–قطر في الترتيب 35، الوفيات (220)، الإصابات (128603)

–الكويت في الترتيب 40، الوفيات (676)، الإصابات (113269)

– الإمارات في الترتيب 41، الوفيات (450)، الإصابات (110039)

-سلطنة عمان في الترتيب 43، الوفيات (1061)، الإصابات (107776)

–مصر في الترتيب 44، الوفيات (6077)، الإصابات (104915)

الصحة: الوضع تحت السيطرة حتى الآن

في سياق متصل قال المتحدث باسم وزارة الصحة سيف البدر ، إن “نسب الشفاء في العراق هي من الأفضل عالمياً، وتقترب من 85 بالمئة، إضافة إلى أن العراق الأقل عالمياً بنسب الوفاة بفايروس كورونا”، مؤكداً أن “الوضع الصحي حتى الآن تحت السيطرة”.

وأضاف، أنه “حتى الآن لا يوجد لقاح معتمد ضد الفايروس، لا في العراق ولا في أي مكان بالعالم، وإن كثيراً من الدول والشركات العالمية توصلت الى مراحل متقدمة في مسألة اللقاح”، مشيراً إلى أن “العراق ليس لديه التزام مع اي دولة بشأن اللقاح، ولكن سيكون من أول الدول التي ستوفره”.

هل تسبب اللقاح الروسي بوفيات كثيرة في الفلوجة؟

في الأنبار ردت دائرة الصحة ، بنفي الانباء المتداولة حول وفاة مصاب بفيروس كورونا في قضاء الفلوجة نتيجة استخدامه العلاج الروسي .

وجاء في بيان الدائرة، ان” هذا العلاج مستخدم في كل محافظات العراق ومنذ فترة ليست بالقصيرة واتى بنتائج جيده ولا علاقة بين عملية استخدامه وحالات الوفاة التي قد تحدث”.

واضاف” كما بينت التقارير الطبية العالمية وتقارير منظمة الصحة العالمية بان المرضى كبار السن ومرضى الامراض المزمنة ومرضى الاورام السرطانية هم الاكثر عرضة للخطر جراء مضاعفاته التي قد تودي بحياة المصاب بالفيروس ضمن هذه الفئات “.

فيما دعا البيان وسائل الاعلام الى” تحري المعلومة من مصادرها المعتمدة وعدم ارباك المواطن والشوشرة في هذا الخصوص وكتابة ان المصدر طلب عدم الكشف عن اسمه”، مشيرا الى انه” كان واجبا على هذا الموقع التواصل مع المتحدث الرسمي للدائرة لاعطائه المعلومة الدقيقة بهذا الخصوص “.

وفي ذي قار كشف مصدر، ان فرع المصرف العراقي للتجارة الحكومي في المحافظة أوقف تعاملاته المالية بشكل مؤقت نتيجة ظهور عدد من الإصابات المؤكدة بين موظفيه، مشيرا ان المصرف العراقي للتجارة الـTBI في ذي قار اوقف تعاملاته المالية بعد تفشي فيروس كورونا بين موظفيه.

التربية تعلن مقترحاتها للعام الدراسي والازمة النيابية ترد

إلى ذلك اعلنت وزارة التربية، عن مقترحات العام الدراسي الجديد 2020-2021، فيما ردت خلية الازمة النيابية بتساؤل حول هذه المقترحات.

وقال المتحدث باسم وزارة التربية حيدر فاروق ان” الجميع يخضع اليوم لمقررات خلية الازمة اذا كان بالامكان بدء عام دراسي جديد في عموم البلاد”.، مضيفا ” الوزارة اعدت مسبقاً خطط العام الدراسي، وطرحت الكثير من المقترحات منها تقليص الحصة الدراسية من 45 دقيقة الى 30 دقيقة، بالاضافة الى تقليص عدد الطلبة داخل الصف الواحد الى 15 طالباً”.

وتابع فاروق” كما اقترحت الوزارة بدوام جزئي يومين او ثلاثة ايام في الاسبوع، وايضاً سيرافق ذلك تقليصا في المناهج الدراسية”، مشيرا:” لكن الى الان وبشكل رسمي لم يتم الاعلان عن موعد بدء العام الدراسي الجديد”.

من جانبه رد مقرر خلية الازمة النيابية، جواد الموسوي، على مقترحات الوزارة بالقول ان” مديريات التربية تشكو حتى اللحظة من مدارس الطين والدوام الثلاثي”.

وتسائل” كيف سيجري الدوام بـ20 طالبا في الصف الواحد يومياً وهناك صفوف تحتوي على 50 الى 100 طالب وبدوام ثلاثي؟!”.

وحددت وزارة التربية، تشرين الثاني المقبل موعدا مبدئيا لبدء العام الدراسي الجديد بالاعتماد على التعليم المدمج.

واوضح وكيل الوزارة للشؤون الادارية، فلاح القيسي، انه من المؤمل ان تتم مناقشة موعد بدء العام الدراسي 2020 – 2021 مع المختصين بالوزارة وخلية الازمة في وزارة الصحة.

 إذ تم وضع موعد محدد باسبوعين مطلع الشهر المقبل لغاية منتصف الشهر وسيتم اختيار موعد بدء السنة الدراسية خلال المدة المذكورة حال عدم حدوث اية مشكلة تعترض هذا الموعد من اجل انطلاق السنة الدراسية واستئناف التلاميذ والطلبة مسيرتهم التعليمية.

كما حددت وزارة الصحة والبيئة، بحسب قول مدير عام الصحة العامة في وزارة الصحة رياض عبد الامير الحلفي شروط الإجراءات الوقائية لبدء العام الدراسي في المدارس والجامعات للعام الدراسي 2020 – 2021، مبينا: وضعنا الشروط الوقائية للمدارس والجامعات مبنية على التعليمات الصحة العالمية في استئناف الدوام بالدول.

فيما اشار، الى اننا ننتظر منهم خطة التربية والتعليم ونحرص على العام الدراسي فضياع سنة أمر صعب على الطلبة ويؤثر عليهم وعلى الوزارتين وضع خطة للدوام.

دخول 48 صهريجا محملا بالأوكسجين عبر سفوان

كذلك أعلنت هيأة المنافذ الحدودية عن دخول 48 صهريجا محملا بمادة الأوكسجين السائل بوزن إجمالي 960 طناً قادمة من دولة الكويت عبر منفذ سفوان الحدودي، وجاء ذلك لرفد وتعزيز المستشفيات لمعالجة ومكافحة المصابين بجائحة كورونا والحالات المرضية الأخرى.

وفي كركوك اعلن مدير صحة كركوك، نبيل حمدي بوشناق، اعادة استئناف العمل بمستشفى متوقف على طريق بغداد.

وذكرت وزارة الصحة والبيئة ان” ذلك جاء خلال لقائه امس الخميس بوزير الصحة حسن التميمي”، لافتا انه” يزف بشرى سارة لاهالي كركوك البدء بالعمل في مستشفى 400 سرير المتوقف في طريق بغداد”، مضيفا ان” وزير الصحة حيا الجيش الابيض والاطباء وجميع الكوارد العاملة في كركوك”.

فيما اعلن عن” افتتاح مستشفى العتبة الحسينية المقدسة لعلاج مرضى فيروس كورونا 150 سرير خلال الاسبوعين المقبلين”، مؤكدا ان” التميمي غطى جيمع النفقات والاجراءات وسهل لنا امر فتح المستشفى، ووعدنا بحضوره حفل الافتتاح الى المحافظة”.

الثقافة: المؤسسة الدينية دعمت الحكومة في مواجهة كورونا

كما افتتح وزير الثقافة والسياحة والآثار حسن ناظم، الجلسة الحوارية الافتراضية التي قدمها منتدى القيم الدينية السابع لمجموعة العشرين المنظم من قبل  مركز الملك عبد الله بن عبد العزيز للحوار بين اتباع الأديان والثقافات، والذي انطلق الثلاثاء في العاصمة السعودية الرياض.

وقال ناظم خلال كلمته التي افتُتِحت بها جلسة المنتدى، إن “أزمة كوفيد 19 فرضت ظروفاً خاصة وتبعات سياسية وثقافية ونفسية، وشلت الحركة الاقتصادية سيما في الدول التي تعاني من مشاكل متعددة مثل العراق، فقد جاء الفايروس بما كان منتظراً وأحضره قبل الأوان”، مستدركاً في قوله “لكن تعاضد المؤسسات الحكومية العراقية خفف من آثاره كثيراً، إذ تمكنت خلية الأزمة الحكومية المشكلة لمواجهة الفايروس عبر أدوارها النوعية والإعلامية والتثقيفية من الوصول إلى الناس وإرشادهم إلى طرق الوقاية من الفايروس”.

وأضاف “كما كان الجيش الأبيض في صدارة المواجهة بتضحياته وجهوده الاستثنائية حائط الصد الأول أمام الفايروس”، مشيراً إلى أن “الحكومة تمكنت من تقديم منح مالية للمتعففين خلال فترة الأزمة”.

وتابع ناظم قائلاً، إنه “لم يقتصر دور المؤسسات الحكومية المختلفة على الجانب الصحي فقط، إذ اشتمل جوانب أخرى كانت من بينها الثقافة بوصفها إحدى أهم وسائل المعرفة ومن أهم الحقوق الإنسانية، حيث تم تفعيل مساحات جديدة في الفضاء الرقمي تمثلت بالعديد من الأنشطة التي كان منها الندوات والمحاضرات العلمية”.

ولفت وزير الثقافة إلى أهمية الدور الديني في مواجهة أزمة كورونا، موضحاً أن “المؤسسة الدينية قدمت الدعم والإسناد للحكومة في مسعاها لمواجهة الفايروس، وأوصت بإغلاق دور العبادة مما اثر بوضوح على تقبل الشعب لحظر التجوال الذي فرضته الحكومة، وأثمر عن نجاح تطبيق الحظر بشكل كبير”، مشيراً في نهاية كلمته إلى “دور الإعلام اللافت في التثقيف والتوعية في مواجهة الأزمة”.

محرر الموقع : 2020 - 10 - 16