من مسجد أهل البيت (ع) بمدينة مونتريال الكندية... الشيخ محمد مهدي الناصري: ليلة القدر فرصة لان يتكلم الإنسان مع ربه بكل ما يخفيه عن الناس‎
    

ألقى سماحة حجة الإسلام والمسلمين الشيخ محمد مهدي الناصري محاضرة دينية في الليلة الثالثة والعشرين من شهر رمضان المبارك المعروفة بليلة القدر في مسجد أهل البيت (ع) بمدينة مونتريال الكندية بين من خلالها إن هذه الليلة فرصة للتوبة والتقرب إلى الله وان يتكلم الإنسان مع ربه بكل ما يخفيه عن الناس.

 

وقال الشيخ الناصري  إن هذه الساعات التي نحياها في ليلة القدر هي الفرص المتاحة لنا للتوبة النصوح والإنابة إلى الله، فهي الساعات التي نرجع فيها إلى ربنا أذلاء خاضعين خاشعين، فنطهر بذلك قلوبنا من الكبر وجنون العظمة بالبكاء والتضرع والتذلل والتصاغر والتحاقر لله.

 

وأضاف إن من خلال هذه الليلة ينتهي الجزء الأكبر من شهر رمضان ولا يبقى منه إلا القليل، فعلى الإنسان أن يستعن بالله تعالى، ويسأله التوفيق بإلحاح ويطلب منه أن يجعل أيامه في هذا الشهر وما تبقى من أيامه أيام تغيير وإصلاح لأنفسنـا وأن يجعلها أيام غفران وتطلع إلى الدرجات العلى وكذلك أيام نسيان الذات والإحسان إلى الآخرين، و إحداث تحول حقيقي في نفوسنا. 

 

وأوضح "إننا لا بد أن نعرف كيف تبدأ العلاقة بين الإنسان المؤمن وبين الله، وكيف ينفتح هذا القلب وكيف يتوجه ويثق ويطمئن بان كل ما يأتي به من عبادة وطاعة تزيد الاشتياق والاقتراب من الله تبارك وتعالى، لان وقوفنا الليلة بين يدي الله وإحياء ليلة القدر المباركة يتمناه الكثير ممن ضاقت بهم السبل وممن لا يقوى على النهوض من المرض فهذه نعمة خصنا الله بها".

 

وبين إن من أعمال هذه الليلة إعطاء الصدقة إلى الضعفاء والفقراء والمساكين، والأمر الآخر أن ينوي الإنسان الدخول في رحاب المولى عز وجل ، وان يعترف بالقصور أمام الله، ويسأل الله أن يجعله عند حسن ظنه ونبيه ودينه، قوي في العقيدة وفي نفسه، مؤكدا إن هذه الليلة فرصة لان يتكلم الإنسان مع ربه بكل ما يخفيه عن الناس وان لا يترك شيء إلا وقدمه بين يدي الله وان ينفتح على الله ولا يدلس شيئا ولا يخفيه.

 

بعدها قام الشيخ الناصري بالمباشرة في الأعمال المخصوصة بهذه الليلة المباركة من إقامة صلاة الجماعة والأدعية المأثورة وقراءة القران الكريم.

محرر الموقع : 2017 - 06 - 19
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.