الاتصالات تعلن عن قرارات "مهمة" لتحسين خدمة الإنترنت في العراق
    

أعلنت وزارة الاتصالات العراقية عن قرارات "مهمة" لتحسين خدمة الإنترنت في العراق، منها اطلاق ftth  لـ 16 zone، لاربع عشرة محافظة.

ونقلت وكالة الانباء الرسمية عن رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية، التابعة للوزارة ، أسامة الهماشي قوله: الوزارة اتخذت قرارات مهمة بخصوص تحسين خدمة الإنترنت، منها زيادة السعات الداخلة للعراق، نتيجة تخفيض الأسعار مقابل زيادة الأسعار للشركات المزودة للخدمة.

الهاشمي أكد أن من بين الإجراءات اتخاذ خطوات عملية منها إطلاق ftth لـ 16 zone في العراق لأربع عشرة محافظة، فضلاً عن منطقتي الكرخ والرصافة في محافظة بغداد.

وأعلن عن ذلك عبر مناقصة عامة، وسوف يكون هناك تحسين لخدمة الإنترنت على وفق معايير وشروط تضمن وصول الخدمة لجميع المواطنين، حسب رئيس مجلس الإدارة.

وعملت الوزارة منذ تكليفها حسب الهاشمي على الترويج والتحضير لبرامج الأتمتة، مضيفا أن خطة الوزارة بخصوص الموارد البشرية كانت شاملة، وقدمت عروضاً فنية وتجارية عدة.

رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للاتصالات والمعلوماتية أفاد بأن وزارة الاتصالات انتهت من تقديم أكثر من 30 عرضاً لوزارات الدولة وهيئاتها، مؤكدا أنها توصلت لمراحل متقدمة مع بعض الوزارات بتقديم عروض فنية وتجارية.

وتابع: حالياً بصدد التعاقد مع وزارتين أو ثلاث وزارات، بينها وزارة الكهرباء وستكون هناك خطوات ملموسة في هذا المجال، لافتا إلى ان وزارة الاتصالات وصلت لمرحلة 95% في مجال ربط البنى التحتية، فيما وصلت في مجال البرمجيات الى تقديم العروض والتعاقدات الرسمية.

وفي (13 تموز 2020)، وعد وزير الاتصالات أركان شهاب بتحسن خدمة الانترنت خلال الأشهر القليلة المقبلة بعد القضاء على التهريب لأن ذلك سيعطي مجالا للشركات بالعمل بشكل عادل، فيما كشف عن وجود سياسة تسعيرية جديدة مطلع الشهر القادم.

وحول معالجة ضعف الإنترنت بالعراق أفاد مدير البنى التحتية في وزارة الاتصالات علي محمود بأن الوزارة وهيئة الإعلام والاتصالات حددتا معالجات لضعف خدمة الانترنت أهمها تخفيض أجور البنى التحتية واستخدام التقنيات الحديثة كتقنية "(ftth LTE 4g )".

وكان وزير الاتصالات اركان شهاب احمد الشيباني قد أعلن يوم السبت 13 حزيران المنصرم عن انطلاق "عمليات الصدمة" بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي لكشف ومكافحة تهريب سعات الانترنت في العراق وهي أكبر عمليات تخصصية مشتركة، حسب الوزارة. 
 
وأكدت وزارة الاتصالات العراقية يوم الأحد، (5 تموز 2020)، أن عمليات الصدمة التي انطلقت في حزيران الماضي، اوقفت هدر المليارات من إيرادات الدولة.

محرر الموقع : 2020 - 11 - 22