ممثل المرجعية العليا :: يدعو للانفتاح والتواصل مع شباب الغرب وتعريفهم بالإسلام الحقيقي
    

استقبل ممثل المرجعية الدينية العليا في كربلاء المقدسة الشيخ عبد المهدي الكربلائي وفدا امريكيا في مكتبه بالعتبة الحسينية المقدسة مساء امس.

وخاطب الكربلائي الوفد بعد ان رحب به واثنى عليه قائلا: نحن نحتاج ان ننشط في مجالات معينة في هذا الوقت وهي أن كثيرا من الشباب في العالم الغربي لم يطلع على حقيقة الإسلام وانما شاهده من خلال وسائل التواصل الاجتماعي ووسائل الانترنت، فعلينا أن نريهم صورة الاسلام الحقيقية، وعلينا ان ننشط اكثر في هذا الجانب، لأننا نشاهد الكثير من شريحة الشباب خاصة قد خدعتهم مبادئ التطرف، فعلينا الانفتاح والتواصل مع الشباب.

وبين ممثل السيد السيستاني: وجهوا دعوة للشباب والنساء للحضور الى النشاطات التي تقيمونها هناك من اجل تقوية ايمانهم وتعاملوا مع الاخرين برفق ولين وابتعدوا عن الامور الحساسة والانتماءات الضيقة، وانشغلوا بأمور اساسية تهم دينكم، واكثروا من الفعاليات الثقافية واللقاءات الودية واقامة الصلاة، ووفروا الدروس التربوية والتعليمية لصغار السن والشباب والشابات ولا تنغلقوا على انفسكم فهذا غير صحيح.

واضاف الكربلائي: وتعايشوا مع المجتمع وادرسوا الفقه وتعلموا علوم القرآن الكريم وبقية الدروس، ومارسوا هواياتكم ضمن حدود وشروط الشرع، فالجمع بين هذه الامور لا مشكلة فيه مع الابتعاد عن الاجواء التي فيها امور محرمة، ولابد من الاعتناء بالمرأة لكونها تحتاج الى رعاية خاصة.

فيما قال مسؤول الوفد الامريكي الدكتور مهدي هزاري “استفدنا من نصائح ممثل المرجعية الدينية، وسنأخذ بهذه التوجيهات السديدة ونطبقها كونها تهمنا كمسلمين لاسيما اننا نواجه جملة من التحديات ومنها ضرورة الحفاظ على الهوية الدينية والثقافية، وتعريف الآخرين بمبادئ الاسلام السمحاء ومواجهة خطر التطرف”.

محرر الموقع : 2016 - 12 - 26
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.