الشيخ الكربلائي: السيد السيستاني يرفض الإساءة للرموز الدينية للطوائف العراقية
    

دعا ممثل المرجع السيستاني، الاثنين، ابناء العشائر العراقية، الى توجيه ابناءها الى عدم الاستماع للقنوات الفضائية التي تقوم بالإساءة الى الرموز الدينية للمسلمين، وعدم فسح المجال لمروجيها، داعياً الرجوع الى الضوابط الشرعية والقانونية، بأخذ الديات (الفصول) العشائرية.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال استقباله حشد من عشائر شمال بابل، ان “للعشائر دور في الحفاظ على اللحمة الوطنية، لذلك يجب على عشائرنا العراقية، ان يوجهوا ابناءهم الى عدم الانجرار وراء الجهات التي تحاول خلق فجوة بين ابناء الاسلام من السنة والشيعة”، موضحاً، ان “المرجعية العليا، المتمثلة بآية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني، توصي بالابتعاد عن تلك القنوات والجهات التي تبث الفرقة والتحسس بين الطائفتين السنية والشيعية في العراق”.

واضاف الكربلائي، ان “ابناء محافظة بابل والمحافظات الاخرى التي يعيش فيها مختلف شرائح الشعب العراقي الكريم، عليهم ان يتزاوروا فيما بينهم ويشاركون بمناسبات بعضهم الاخر من اجل ان لا نعطي مجالاً للأعداء، ان يدقوا أسفين الفرقة بيننا”.

ودعا ممثل المرجعية العليا، “العشائر العراقية الى العمل بالضوابط الشرعية والقانونية، في أخذ الديات (الفصول) العشائرية”، بعد ان تلى على الحاضرين الوصايا الاخيرة للمرجع السيستاني فيما يخص الفصول العشائرية، وقدم لهم شرحاً تفصيلياً لتلك الوصايا.

كما دعا الشيخ عبد المهدي الكربلائي، ابناء العشائر العراقية، الى “الابتعاد عن اي وسيلة اعلامية تقوم بالاساءة الى رموز اي طائفة”، مؤكداً، ان “السيد السيستاني يرفض الاساءة للرموز الدينية للطوائف العراقية من اي جهة كانت”، مبيناً، بقوله “لا تعطوا مجال لتلك الوسائل الاعلامية التي تسيء للرموز الدينية، ولا تروجوا لها”.

واضاف الكربلائي، “نحن ابناء الاسلام وابناء العراق، وان المشتركات بيننا كثيرة يجب علينا جميعاً ان نحافظ عليها من خلال التعايش السلمي فيما بيننا، وعلى العشائر العراقية الابتعاد عن مشاهدة تلك الفضائيات التي تدعو الى الفتنة والتناحر والاساءة للرموز من اي جهة كانت”، كما دعا، الى “الابتعاد عن الشعارات الطائفية التي يروج لها البعض من خلال ملصقات ويافطات تستهدف رموز الطوائف الاخرى”، مبيناً، ان “الشعب العراقي قد دفع ثمناً باهضاً جراء تصرفات هؤلاء، فلا تعطوا المجال لهم”.

محرر الموقع : 2017 - 04 - 03
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.