جهاز الأمن: آلاف المتشددين الإسلاميين داخل السويد
    

 كشف جهاز الأمن السويدي، سيبو، عن وجود الآلاف من  المتشددين في البلاد، يمارسون العنف والتطرف، مشيراً إلى زيادة كبيرة في أعدادهم خلال السنوات الماضية.

وأكد مدير الأمن في الشرطة أندرس ثورنبرغ لوكالة الأنباء السويدية، أن عدد المتطرفين “الإسلاميين” زاد من مئات إلى آلاف في السنوات الماضية، مبينا أن الأرقام في العام 2010 لم تكن تتجاوز الـ 200 متشدد.

ولفت إلى أن هناك وضع جديد يجب التعامل معه بطريقة مختلفة، واصفا الحالة بـ ” الخطيرة”.

وأوضح أن المتأثرين برسالة المتطرفين والممولين لهم، يتواجدون بكثرة في العاصمة ستوكهولم، ويوتوبوري، وأوربرو، لافتا إلى أن عددا قليلا منهم لديه النية في تنفيذ هجمات إرهابية.

وأرجع زيادة أعداد المتشددين إلى وجود بيئة مناسبة تستجيب لدعايات تنظيم داعش، “حيث جمعت الحرب في كل من العراق وسوريا المتطرفين بطريقة لم نشهدها من قبل”.

وبين أن السويد كانت تضم متشددين من أفريقيا والشرق الأوسط والصومال، لكنها كانت بعيدة تماما عن المتشددين في بلاد الشام.

 

محرر الموقع : 2017 - 06 - 16
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.