الرئيس الأفغاني يعين أول امرأة في المحكمة العليا
    

أعلن الرئيس الأفغاني، أشرف غني، الذي يدافع بقوة عن حقوق المرأة، الثلاثاء، تعيين قاضية في المحكمة العليا، فشكل بذلك سابقة في بلد مازالت النساء يعانين فيه من التفرقة.

وقال الرئيس الأفغاني في مؤتمر حول النساء في كابول وإلى جانبه زوجته، "أنا فخور بأن أعلن للمرة الأولى أنني عينت امرأة في المحكمة العليا" التي تضم 9 أعضاء.

لكن قبل أن تتسلم أنيسة رسولي، القاضية المتمرسة، مهام منصبها مع زملائها الثمانية، ينبغي أن يصوت البرلمان الأفغاني الذي يضم عددا كبيرا من المحافظين للمصادقة على اختيارها. وأنيسة رسولي هي رئيسة جمعية القاضيات وقاضية سابقة في محكمة الأحداث.

وتأخر الإعلان عن القرار بسبب معارضة مجموعة من المحافظين في وقت سابق هذا الشهر.

وأضاف غني "تعيين امرأة في المحكمة العليا لا يغير النظام القضائي. لقد حصلنا على الدعم التام من العلماء". وقال "آمل في أن يؤازرني إخوتي في هذه الخطوة".

وفي هذا السياق، طلب أيضا "من جميع الوزارات أن تعين امرأة واحدة على الأقل في منصب نائب وزير".

وهذا التدبير الأخير وتعيين أنيسة رسولي في منصب يتسم بهذا القدر من الأهمية -المحكمة العليا هي الحامية للدستور- يؤكدان مدى حرص أشرف غني، الخبير الاقتصادي السابق في البنك الدولي، على إعلاء شأن المرأة الأفغانية.

وقد تحسنت كثيرا حقوق المرأة الأفغانية منذ سقوط نظام طالبان في 2001، لكن المجتمع الأفغاني مازال إلى حد كبير مجتمعا ذكوريا، وأعمال العنف ضد النساء كثيرة.

 

محرر الموقع : 2015 - 06 - 30
التعليقات لا تعبر بالضرورة عن رأي ادارة الموقع
نهيب بقراء صفحتنا الالتزام بادب الحوار والرد والابتعاد عن استخدام الالفاظ والكلمات التي من شأنها الاساءة الى الاخرين وبخلافه سيتم حذف العبارة.